Sunday, July 13, 2008

رغما عن انف ارنولد


اصبحت ولاية كاليفورنيا ثاني ولاية امريكية بعد ماساشوسيتس تسمح وتعترف بزواج المثليين (هناك اكثر من ولاية تعترف بما يسمى الرباط بين المثليين وليس الزواج) بعد طول انتظار وتكرار الفيتو من الممثل المشهور ارنولد شوارزنيغر حاكم كاليفورنيا


في الخامس من مايو رفعت محكمة كاليفورنيا العليا الحظر المفروض على زواج المثليين بأغلبية اربع اصوات مقابل ثلاثة، على ان يدخل هذا القانون حيز التنفيذ في السادس عشر من يونيو الساعة الخامسه عصرا


وتتميز كاليفورنيا عن ماساشوسيتس بأنها لاتشترط الاقامة في الولاية لكي تسمح بالزواج، وهذا مادفع الكثير من المثليين لعقد قرانهم وتوثيق الزواج مع الدقيقة الاولى من دخول القانون حيز التنفيذ وذلك ايضا لاظهار الجدية للممحكة العليا وللمجتمع المدني بأن المثليين يستحقون هذا القرار، حتى ان هناك مثليين تزوجوا فقط لدعم القرار على ان يكون احتفالهم الرسمي في وقت لاحق، طبعا ههالمثليين هم الذين يستحقون الحقوق على عكس مثليينا اللي مايستحقوا اي شي.. اف عصبت


زواج المثليين في كاليفورنيا يعطي الطرفين حقوق الزواج ويلزمهم ايضا بواجبات الزواج من ميراث وضرائب وتأمين وعناية طبيه


2 comments:

عاشق ياسمين الشام said...

كيفك ريكي؟

وين هالغيبة؟ اشتقنا لبوستاتك المميزة ، حتى عالمسنجر ما بقى عم تطلع أولاين.

بخصوص الموضوع، ألف مبروك لمثليي اميركا و مثليي كاليفورنيا على وجه الخصوص نيلهم لحقوقهم أخيراً و بالوقت اللي عم نشوف فيه دول عربية عم ترجع للوراء بهالمجال و صار يتفننوا بمالحقة المثليين و الكتم على أنفاسهم.

بس إلي تعليق بسيط على كلامك.

"مثليينا اللي مايستحقوا اي شي"؟

اممممم

هو شوف انت معك حق إنو مع الأسف نحن بيننا نماذج كتييير سيئة و مسيئة إلنا و لصورتنا ، و لكن هالنماذج موجودة حتى بين المثليين بالمجتمعات الغربية يعني ما بس عندنا ، يعني بصراحة توصيفك لمثليينا شفت فيه شئ من الإجحاف خصوصا مع كل هالضغوط ياللي عم نتعرض لها من الأهلنا و مجتمعنا و معارفنا ، و أقرب مثال على هالشي مابعرف انت إذا قريت مدونة(الدكتور محمد من الأردن) و لا لأ و هو كاتب فيها إنو أهله اكتشفوا مثليته و عم يواجه أوقات صعبة ، يعني هادا نموذج بسيط من ياللي عم نتعرضله.

ما بقول بالنهاية غير الله يكون بعونه و عوننا.

مرة جديدة مبروك لمثليي أميركا و عقبالنا ، و آسف عالإطالة.

تحياتي

"Gay Boy" Weekly said...

عاشق ياسمين الشام

اهلا فيك

بالنسبة للجملة اللي انا قلتها، ماكنت اقصد النماذج السيئة لان صح بكل مكان في نامذج سيئة، بس الفرق بينا وبينهم انهم ناس مو متعودين الخوف، دايما يطالبون بحقوقهم لكن احنا دايما نخاف ومانوقف ايد وحدة ولا في عندنا مؤسسات مجتمع مدني توقف معانا اذا طالبنا، اصلا من الاساس المثليين عندنا ماراح يوقفوا مع بعض